مقالات صحفية

لعبة تخترق نجاحات تويتر

بقلم : عمار محمد – مدرب وخبير بالإعلام الاجتماعي

ammar_mohammedفجأة وبدون مقدمات تتراكم رسائل الواتساب وتويتر والمحادثات عن هذه اللعبة، توقعت أنها زحام من التهاني والتبريكات أو خبر عاجل ما ، لكن هذه المرة كانت التوقعات للعبة تحمل أسم Pokemon GO والتي تعتمد على نظام تحديد المواقع الجغرافية الموجود بجوالاتنا، بالإضافة إلى كاميرا الجوال ووجود اتصال للانترنت ، اللعبة تجعلك تبحث عن البوكيمون في المناطق القريبة منك بالبحث عبر الأماكن المحيطة بك بالتحرك من مكانك على عكس الكثير من الألعاب التي تجعل الشخص في مكانه، تصدرت اللعبة شبكات التواصل الاجتماعي منذ الساعات الأولى لانطلاقتها في متاجر الألعاب الأمريكية والتي أدت إلى أن بعض خوادم الشركة المصنعة للعبة Niantic تتعطل بسبب الإقبال الشديد وتفاجأ رئيسها التنفيذي جون هانك من الإقبال وهوس المستخدمين بهذه اللعبة بالتحديد.

كل هذا ليس بالأمر الغريب في عالم التقنية ، ولكن الأعجب في الأمر أن عدد الدقائق التي يقضيها مستخدمو اللعبة يتجاوز الواتساب وتويتر وانستقرام وسنابشات وماسنجر الفيسبوك ، حيث إن عدد الدقائق يتجاوز ٤٣ دقيقة للمستخدم الواحد، بينما على الواتساب يمضي المستخدم ٣٠ دقيقة فقط ، ومن أسرار الإقبال العجيب أن أحد المواقع الذي قام برفع ملف تنصيب اللعبة تمت زيارته في أقل من يومين مضيا من أكثر من مليونين وستمائة زائر، إن لعبة Pokemon GO خطورتها أنها قد تشغل الشخص عن تركيزه أثناء سياقته للسيارة أو تسبب أضرارا في حال إساءة استخدامها، أتمنى أن تكون هذه اللعبة إضافة لأوقاتنا والاستفادة من مميزاتها التقنية والاجتماعية بعيداً عن أي ضرر لا قدر الله.

لقراءة المقالة

الوسوم

Ammar Mohammed

عمار محمد ، مستشار ومدرب بالتسويق الرقمي ، يعتبر الإعلام هوايته،تخصصه وعمله ، مترجم بموقع تويتر ومن أوائل المبادرين في تأسيس مبادرة تغريدات #socialmedia Expert / Speaker / writer / Consultant / Trainer / #twitter translator

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى