مقالات صحفية

الميراث الرقمي

ammar_mohammed
بقلم : عمار محمد – مستشار ومدرب التسويق الرقمي

كانت فتاة مراهقة ألمانية لا يتجاوز عمرها ١٥ عاماً قد لقيت مصرعها بحادث مروري في مترو الأنفاق عام 2012، الحادثة رغم أنها قديمة ولكن ظل والداها يريدان الوصول لمعرفة أسباب وفاتها ، حاول الوالدان البحث عن حساباتها الخاصة وبالتحديد فيسبوك ولكن لا أمل في العثور على خيوط تدل على محاولة أن وفاتها كان حادثاً عابراً أم انتحارا؟! ، رفضت شركة الفيسبوك طلب الوالدين خصوصاً أنها المرة الأولى التي يتم طلب ذلك من الشركة لذا قرر الوالدان تقديم دعوى قضائية في 2015 وقد وصل الأمر لأعلى سلطة قضائية في ألمانيا وهي محكمة برلين لأخذ الحكم النهائي، قضت المحكمة أن العقد المبرم بين البنت المتوفاة وفيسبوك قد تغطى ضمن موجب قانون الميراث ويتضمن محتواها الرقمي التي قامت بإنشائه، ويحق لوالديها معرفة مع من كانت تتحدث، عل وعسى أن تصل خيوط القضية لمقاضاة شركة المترو ومحاسبتها على خطأ ظل مكتوباً في صفحات الفيسبوك والتاريخ.

2012، الحادثة رغم أنها قديمة ولكن ظل والداها يريدان الوصول لمعرفة أسباب وفاتها ، حاول الوالدان البحث عن حساباتها الخاصة وبالتحديد فيسبوك ولكن لا أمل في العثور على خيوط تدل على محاولة أن وفاتها كان حادثاً عابراً أم انتحارا؟! ، رفضت شركة الفيسبوك طلب الوالدين خصوصاً أنها المرة الأولى التي يتم طلب ذلك من الشركة لذا قرر الوالدان تقديم دعوى قضائية في 2015 وقد وصل الأمر لأعلى سلطة قضائية في ألمانيا وهي محكمة برلين لأخذ الحكم النهائي، قضت المحكمة أن العقد المبرم بين البنت المتوفاة وفيسبوك قد تغطى ضمن موجب قانون الميراث ويتضمن محتواها الرقمي التي قامت بإنشائه، ويحق لوالديها معرفة مع من كانت تتحدث، عل وعسى أن تصل خيوط القضية لمقاضاة شركة المترو ومحاسبتها على خطأ ظل مكتوباً في صفحات الفيسبوك والتاريخ.

إنه العصر الرقمي، نكتسب من خلال عوالم التكنولوجيا أنماطاً جديدة من السلوك والثقافة والمعاملات، حتى بات الإنسان لا يورث ماله فقط وإنما إرثه الرقمي بعد وفاته بما يشمل ذلك حسابات التواصل الاجتماعي ، لكن ما يواجهنا الآن هو عدم وجود قانون اتحادي بالولايات المتحدة الأمريكية ليعالج مسائل الميراث الرقمي ويركن لذلك المحاكم المختصة في تقدير الحاجة لذلك كما حدث في ألمانيا، نذكر حادثة سابقة في مكتب التحقيقات الفيدرالية في سان برناردينو في أمريكا ومطالبة شركة Apple بفتح هاتف جوال يخص شخصين أطلقا النار بشكل عشوائي ، وتعاطفت الشركة مع والد إيطالي طلب فتح هاتف ابنه المصاب بالسرطان ليسترجع ذكريات صوره، إنه ميراث رقمي.

لقراءة المقالة:

الوسوم

Ammar Mohammed

عمار محمد ، مستشار ومدرب بالتسويق الرقمي ، يعتبر الإعلام هوايته،تخصصه وعمله ، مترجم بموقع تويتر ومن أوائل المبادرين في تأسيس مبادرة تغريدات #socialmedia Expert / Speaker / writer / Consultant / Trainer / #twitter translator

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.