مقالات صحفية

وعند سناب شات الخبر اليقين

ammar_mohammed
بقلم : عمار محمد – مستشار ومدرب التسويق الرقمي

أكثر من ٣ ملايين مستخدم تركوا تطبيق سناب شات، أغلبهم لم يتقبلوا الشكل الجديد للتطبيق الذي سعت الشركة لفصل منشورات المستخدمين الخاصة عن العلامات التجارية والمشاهير، ولكن ما سر الخبر اليقين الذي جعل سناب شات يتراجع شيئاً فشيئاً حتى فقد صداه بين الكثيرين، دفعني هذا الأمر وقبل الكشف عن هذه الأرقام عن سؤال متابعيي بمن فيهم مستخدمو سناب شات والأغلب اتجه لتطبيقات بديلة أخرى مثل انستقرام وفيسبوك وتويتر على اعتبار أن سهولة الاستخدام تعني لهم أهمية وأولوية في التصفح وكذلك الحصول على أخبار أصدقائهم ومحبيهم بشكل أسرع مما يوفره لهم تطبيق سناب شات.
إن قوة سناب شات كانت في اختفاء القصص بعد ٢٤ ساعة من مشاركتها، وميزة التخفي عن الآخرين فالناس لا تعرفك أنت ولا ميولك واتجاهاتك إلا حينما تتحدث أنت عنها، لا تميز الآخرين لأنه ليس لديك ملف شخصي عنهم فلا تعرف من يتابعون ومن يتابعك إلا حينما تطلع على الاحصائيات أو على رمز تعبيري أضيف للتطبيق للتفريق بين الذكور والإناث خلال استقبالك لأي تعليق أو رد ما، ولذا أصبحت شركة فيسبوك المالكة لتطبيق انستقرام و واتساب في تصاعد متزايد في عدد مستخدميها والمنافسة لا تكمن فقط في إزاحة سناب شات من مجال المنافسة وإنما إخضاع المستخدمين لاستخدام التطبيقات التي تتيحها فيسبوك والوصول لطريقة عرض في المحتوى تناسب جميع الميول والاتجاهات وإتاحة الفرصة أيضاً لبث مباشر متواصل دون انقطاع الأفكار ومعرفة الآنية في ردة الفعل، فكم شاهدنا من شخص كان يبذل جهداً في تصوير فيديوهات متتابعة خلال تغطياته في سناب شات واتجه الآن لانستقرام لأن جهد التصوير أصبح أسهل من سابقه، إنها مسألة منافسة وعند سناب شات أسرار أكثر والخبر اليقين.

لقراءة المقالة:

الوسوم

Ammar Mohammed

عمار محمد ، مستشار ومدرب بالتسويق الرقمي ، يعتبر الإعلام هوايته،تخصصه وعمله ، مترجم بموقع تويتر ومن أوائل المبادرين في تأسيس مبادرة تغريدات #socialmedia Expert / Speaker / writer / Consultant / Trainer / #twitter translator

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.