غير مصنف

من أجل رفع الفقر في قطر ؟!

اليوم يوم آخر هو يوم عمل المدونات (حملة تخفيف معاناة الفقراء) .. و لو قلنا أن دولة قطر لا تعاني من الفقر بعدد سكانها المليون نسمة (نسبة القطريين  حوالي 300 ألف على آخر التقديرات) ، فقد نقول أننا قد تحملنا جزء من الكذب وافتراء الحقيقة …

ففي الوقت الذي تصنف فيه قطر باعتبارها أغنى دولة بين المناطق العربية وكذلك تحتل المركز الثاني عالميا من حيث نصيب الفرد من الدخل القومي، إلا أنها تضم 3335 فقيرا يخصص لهم صندوق الزكاة القطري إعانات شهرية، لمساعدتهم على مواجهة أعباء الحياة.

ويبلغ إجمالي عدد المستفيدين من إعانات الصندوق ولهم ملفات موجودة به نحو 10740 شخص يمثل القطريون الفقراء حوالى 31% منهم.

قبل أيام بسيطة ولت أيام شهر رمضان الكريم ، الصحف المحلية هنا في الدوحة كانت تنشر أخباراً عن المساعدات التي تقدمها الهيئات الخيرية في قطر : الجهد البارز كان لقطر الخيرية ولصندوق الزكاة و مؤسسة عيد الخيرية وكذلك الهلال الأحمر القطري ..

لكن ما أثار أنتباهي من كل هذه الأخبار اليومية هو ذلك الرقم الذي تصدر احدى الصفحات بأن 3500 كسوة و412 ألف ريال عيدية للأسر المتعففة في قطر، مؤسسة عيد الخيرية تكفلت لتغطية 2500 أسرة في رمضان بتكلفة 853000 ألف ريال من المواطنين والمقيمين، بتكلفة 300 ريال قطري للسلة الواحدة .

من يري هذه الأرقام سيقول نعم لرفع الفقر في قطر ولمساعدة هؤلاء المحتاجين والفقراء والمساكين والمتعففين عن السؤال حتى وصل الحال بأنني شاهدت بعض الاسر المتعففة تخبئ الكابونات الشرائية – التي تقدمها جمعية قطر الخيرية وغيرها من الجمعيات – عند مجيئ دورها خوفاً من معرفة الناس أنها من الأسر المتعففة عن السؤال.
نأتي للأمر الغريب فعلاً بأن الزكوات المستحقة على الشركات المساهمة تقدر بنحو 1.2 مليار ريال، لا يصل إلى الصندوق منها سوى 12% فقط (الدولار = 3.7 ريالات).

وبلغ نصيب الفرد في قطر من الناتج المحلي الإجمالي وفقا لأحدث تقرير لوكالة “موديز” للتصنيفات الائتمانية نحو 92.065 دولارا مقابل 72.863 دولارا في عام 2007، وتوقعت الوكالة أن يرتفع إلى 95.618 دولارا العام المقبل، بينما قدر صندوق النقد الدولي نصيب الفرد من الناتج المحلي الإجمالي بـ80 ألف دولار في 2007.

ويقدر عدد سكان قطر وفقا للإحصائيات الرسمية بمليون نسمة منها 200 ألف قطري.

وحسب ما جاء في تقرير “موديز” تعتبر قطر حاليا أكبر مصدر للغاز الطبيعي في العالم، وتخطط الحكومة لمضاعفة صادراتها من الغاز الطبيعي من المستويات الحالية والتي تقدر بحوالي 30 مليون طن حسب إحصائيات العام الماضي تعتبر الأعلى في العالم.

مؤخراً في سنة 2005 وتحديداً في قمة الـ77 والصين الثانية في الدوحة قد اقترح أمير قطر – حفظه الله وادام عمره إنشاء صندوق للتنمية في دول المجموعة يعنى بالتنمية الاقتصادية والاجتماعية والصحية ويعالج مشكلات الفقر والجوع معلنا أن الدوحة على استعداد للتبرع بعشرين مليون دولار في هذا الصدد.

ختاماً …

آن الأوان أن نقول للمحسنين والشركات والتجار بإخراج زكواتهم ومساعدة الفقراء … الأمر بسيط كذلك للأغنياء هنا في الدوحة لنقول بصوت واحد من أنفقوا مما لديكم من أجل رفع الفقر في قطر ؟

الجواب عندكم ؟

وصلات أخرى مفيدة :

أمير قطر: الأمن الجماعي لن يتحقق ما دام الفقر يهدد أعداداً متزايدة من سكان العالم

الفقر يجبر بعض العائلات في قطر على العيش في مقطورات

المؤسسات الخيرية القطرية نقطة مضيئة في مسيرة العمل الخيري في الدولة

ظاهرة الفقر في العالم.. معضلة تنذر بالخطر

حل لمشكلة الفقر

د.القره داغي: زكاة المعادن حل لمشكلة الفقر

تقرير منظمة الأغذية والزراعة بالأمم المتحدة حول أحصائيات الفقر في قطر

Ammar Mohammed

عمار محمد ، مستشار ومدرب بالتسويق الرقمي ، يعتبر الإعلام هوايته،تخصصه وعمله ، مترجم بموقع تويتر ومن أوائل المبادرين في تأسيس مبادرة تغريدات #socialmedia Expert / Speaker / writer / Consultant / Trainer / #twitter translator

مقالات ذات صلة

اترك رد

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.