مقالات صحفية

لماذا قطر تستحق الأفضل؟

بقلم : عمار محمد – مدرب وخبير بالإعلام الاجتماعي

ammar_mohammedهطلت سماء الدوحة بأمطار الخير، ومع استعدادات كافة المؤسسات المعنية بحالات الطرق وقت الأمطار، يستبشر الكثير منا بأن هناك من يعمل ويجد ويجتهد؛ ليضع بصمته ويكمل عمله على أفضل وجه ممكن، لكن مواقع التواصل الاجتماعي لم تترك للمؤسسات فرصة لتبين دورها الحاضر في بيئة عملها، والصورة الغائبة في مواقع التواصل الاجتماعي ، فالهجوم على المؤسسات تجاوز حدوده لشخصنة بعض الأمور وذكر أسماء مسؤولين لم يعرف سبب تحول هذا الهجوم، البعض استخدم لغة العاطفة بأن نتوقف عن استخدام الصور السلبية ونشرها على منصات مواقع التواصل الاجتماعي، وأن الأمر اعتيادي ولا حاجة لذكر مساوئ الأمور في وقت نحمد الله على نعمة المطر والأمن والأمان و نِعَمَ بالله ، أما الآخرون فأخذوا بمقارنة التجارب الإيجابية من دول أخرى في مواجهة المطر وأن الأزمة تتكرر دون حل واضح كل سنة ، و أعتقد أن كثيرا من مشكلاتنا سببها أنـنا لا نعطي صاحب المشكلة فرصة .. ليحل مشكلته بنفسه ، أو يبدي رأيـاً بها خصوصاً مواجهة المحادثات التي تستدعي الرد في آنها، مواقع التواصل الاجتماعي اليوم تحتاج من يستمع للمشكلة وقت حدوثها ويرسلها للمسؤول المختص وبنفس الوقت يعرف آلية الرد المناسبة وتكون هناك متابعة حتى تحل المشكلة ولا تتكرر كل سنة ، لأن بقاء المشكلة دون رد هو مشكلة بحد ذاته سواء كانت أمراً صحيحاً أو كاذباً ، حتى نكون صادقين مع أنفسنا، فإننا نحتاج الى ألا نقدم السرعة في إنجاز المشاريع والمشكلات على جودة حل هذه المشكلات خصوصاً بالمؤسسات الخدمية مثل المستشفيات والأماكن العامة وكذلك الطرق الرئيسية، إننا بحاجة للاستماع والتنفيذ ، للشفافية والحوار البناء ، تعرفون لماذا لأن قطر تستحق الأفضل نقاشاً وحواراً ونقداً بناءً وأفعالاً وأقوالاً.

لقراءة المقالة

الوسوم

Ammar Mohammed

عمار محمد ، مستشار ومدرب بالتسويق الرقمي ، يعتبر الإعلام هوايته،تخصصه وعمله ، مترجم بموقع تويتر ومن أوائل المبادرين في تأسيس مبادرة تغريدات #socialmedia Expert / Speaker / writer / Consultant / Trainer / #twitter translator

مقالات ذات صلة

اترك رد

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.