مقالات صحفية

كيف تسوق قصصك بالإعلام الاجتماعي؟

بقلم : عمار محمد – مدرب وخبير بالإعلام الاجتماعي

ammar_mohammed

المحتوى عبارة عن قصة تسطرها مواقع التواصل الاجتماعي، الكثير يبحث عن قصة تخدم أهدافه الشخصية أو المؤسسية فيسردها بمقدمة تشد الانتباه، ولكن هناك نصائح تجعل قصتك ناجحة وتضيف لها نجاحاً.

١- استخدام الفيديو لترويج قصتك

حينما ترتبط القصة بالمحتوى المرئي يستطيع الجمهور مشاهدة كل الأحاسيس والصور عبر ما تنقله شاشة جوالك أو الكاميرا خاصتك، تحتاج أن تكون مهمتك بأدوات تقنية بسيطة لتصوير مشهد ما وتصنع فيلمك المصور أو تكتب قصتك بتركيز لتحفيز القارئ ومساهمته في مشاركته لصنع أمر ما.

٢- انشر القصص في أكثر من منصة اجتماعية

تجعلك القصة ترتبط بمهمة صعبة في أن يتواجد جمهورك في منصة قد لا تناسبهم، لذا تضطر إلى نشر قصتك من موقع لآخر، مثلاً أن تصور محتوى على سناب شات وتنشره على قصص أنستقرام أو على اليوتيوب، فأصبحت القصص الآن وسيلة سهلة للمهتمين والمتابعين دون أن يكونوا معك في نفس المكان.

٣- حول تأثر المتابعين للأفعال والإنجازات

الكثير من القصص تترك أثراً حينما نسردها أو نصورها، الفرق بين الشخص المؤثر والشخص الذي يسرد قصته الخاتمة، وما يجعل الشخص يصل إلى تحول المشاهدين إلى إنجازاته أو دعوتهم لفعل أمر ما، أن يهتم صاحب القصة بالأرقام والمحتويات بشكل دقيق لكسب تأثير أكبر.

٤- انقل محتواك المصور إلى محتوى مكتوب

الكثير من محركات البحث لا تؤرشف الفيديوهات المصورة إلا موقع اليوتيوب مثلاً، لذا من الضروري أن تكتب ما صورته على شكل تقرير مكتوب وتنشره حتى يطلع عليه الناس ويتشجعوا على قراءته ومشاركته، ستتمكن الآن من أن يصل لك القارئ البسيط الذي يعتمد على فهم الفكرة، حينما يقرؤها أو من تابعك وشاهدك عبر قصتك المصورة.

لقراءة المقال

الوسوم

Ammar Mohammed

عمار محمد ، مستشار ومدرب بالتسويق الرقمي ، يعتبر الإعلام هوايته،تخصصه وعمله ، مترجم بموقع تويتر ومن أوائل المبادرين في تأسيس مبادرة تغريدات #socialmedia Expert / Speaker / writer / Consultant / Trainer / #twitter translator

مقالات ذات صلة

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.