ga('send', 'pageview');
مقالات صحفية

علمني تويتر

بقلم : عمار محمد – مدرب وخبير بالإعلام الإجتماعي

ammar_mohammed

بحلول ٢١ مارس الماضي تكون قد مرت سبع سنوات على تأسيس تويتر، ورغم حروفه المختصرة إلا أنني ما زلت اكتشف دروس أضافت لي الكثير ، فماذا علمني تويتر؟

أن السب والشتم واللعن والجدال دون فائدة هي حيلة الأحمق حينما يفقد حجة النقاش.

أن حق التعبير وسوء التعبير أصبح متاحاً للجميع.

هناك من يضحي بوقته وماله من أجل عطاء المعرفة للآخرين دون مقابل.

التعامل مع الآخرين فن ، متى تحتوي الآخر ومتى تبعده عن حياتك بضغطة زر.

أننا شعوب تريد التنفس بأن تخرج ما بداخلها ولو كان ذلك إنجازاً أو هماً مختصراً.

أن هناك عقولاً تباع بمبالغ زهيدة ليستغلها آخرون لنشر أفكارهم بتغريداتهم.

صنع السعادة لا يكمن بالريتويت ولا بالمتابعة وإنما بمنفعة ومعرفة وخلق متبادل.

أن وقت الأزمات يتحول بعض المثقفين إلى عوام ، تسقط الرؤية الثاقبة لديهم، وبدلاً من نقل الواقع وتشخيصه ينقلون المجتمع إلى مصادر إزعاج وقلق.

أن ثقافتك يحددها اختيارك لمن تتابع.

انتقاء الكلمة أمر ليس باليسير فحينما لا يفهم المقصد تتعدد التفاسير ويفتح باب التأويل.

الحياة ليست بالتكلف وإنما ببساطتها ، وأن معادن الناس لا تكشف إلا حينما تلتقي بها عن قرب.

علمني تويتر أننا في مجلس مفتوح ، الكثير يتحاور والقليل يصغي بإتقان.

علمني تويتر أننا بحاجة لدورة تدريبية بفن الحوار ، لأنه فن لا يجيده الكثير.

أن توافق الأفكار يجمع العقول ولو بعدت بينها المسافات.

علمني تويتر أن تضع قوانين لحياتك الخاصة ، حامل المسك تجالسه ونافخ الكير تعرض عنه.

الكثير لديه طموح وأمنيات ، لكنهم يفشلون في تحقيقها لأنهم يعتقدون أن أقصى درجات العطاء كتابة الطموح لا العمل بها.

صناعة النجاح لا تكمن بالأرقام ، بل بالإنجازات والتأثير والعطاء، وأن الحكم على الآخرين برقم يعلي الكثير من شأنهم.

علمني تويتر أن أفرق بين الاختلاف والخلاف ومهما كان رأيك فإنني أحترم كلامك.

علمني تويتر أنه حينما انتقد فانني انتقد الأفكار لا الأشخاص.

التأثير يكون بقيمك ثم أفكارك ثم بتعاملك مع الآخرين.

الإنجاز لا يرتبط بوقت لتحقيقه ، فأنا حر أكتب إنجازي في اللحظة التي أريدها.

علمني تويتر أن صنع الإثارة فن يتقنه البعض وينجر خلفه الكثير.

علمني تويتر أن هناك من يعيش في مثالية مصطنعة ويوهم الآخرين بالجمال وهو بعيد عن معايشته.

علمني تويتر.. يا ترى أهو علمني أم أنا من علمته؟ ، يبقى تويتر الآلة وأنا من علمته ذلك.

 لقراءة المقال  بموقع صحيفة الشرق القطرية

learn_twitterـammar_mohammed_ammar_mohammed_article_73

اظهر المزيد

Ammar Mohammed

عمار محمد ، مستشار ومدرب بالتسويق الرقمي ، يعتبر الإعلام هوايته،تخصصه وعمله ، مترجم بموقع تويتر ومن أوائل المبادرين في تأسيس مبادرة تغريدات #socialmedia Expert / Speaker / writer / Consultant / Trainer / #twitter translator

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق