مقالات صحفيةإعلام

صناعة التأثير

بقلم : عمار محمد – مدرب وخبير بالإعلام الإجتماعي

نشرت بصحيفة الشرق القطرية بتاريخ ٤ ديسمبر ٢٠١٢

ammar_mohammedنتفاعل ونضع أفكارنا من دون قيود أو مقص الرقيب، وما نتشاركه من أفكار في هذا العالم هو جزء من حياة وواقع مجتمعاتنا، هنا الفضاء متروك لنا نعبر كما نشاء ونضع ما نشاء ووقت ما نشاء هو الإعلام الاجتماعي.

ولعل أبرز ما يميز الإعلام الاجتماعي ثلاث مميزات أولاها التقنية التي تستخدمها تلك المواقع من لغة برمجة ومن فكرة واجهة الموقع والتفاعلات التي تجري خلاله وثانيتها الأدوات التي تركز عليها المواقع في رفع التفاعل مع الآخرين وثالثتها المشاركة وهو المحتوى الذي يشارك به المستخدمين أفكارهم وأفكار غيرهم، ولو نظرنا لقوة المميزات الثلاث لوجدنا أن القوة تكمن في المشاركة فلم يعد الآن الحاجة لمعرفة كيفية التعامل مع المواقع بل الفكرة التي نتعامل معها والمحتوى الذي نوصله للجمهور.

جمهور الإعلام الاجتماعي انقسموا لثلاثة أقسام الأول الجمهور، الذي يهتم بمشاركة محتوى الآخرين والتفاعل معه ويسهم في إنجاحه من خلال التفاعل والمشاركة وقياس مدى رضاهم مع المحتوى، الذي تتم مشاركته، أما القسم الثاني فهو النخبة التي أعني بها أصحاب المصالح والأعمال والمشاريع فهم يشاركون بأفكارهم وآراء المتابعين لهم وهم من يتواصلون معهم بالحياة ولهم تأثير كبير على التواصل بالإعلام الجديد وعلى الجمهور، أما القسم الثالث فهم المؤثرين، الذين يتفاعلون مع الجمهور، فلا يلتزمون بالاستهلاك بعدم تنزيل المحتوى بقدر المساهمة في انتاج المحتوى والاستماع للآخرين واقتراحاتهم، خاصة أن الاستماع له دور كبير في فهم الجمهور ومعرفة رغباته.

إننا حتى نحقق التأثير بتواصلنا عبر الإعلام الاجتماعي نحتاج لأن تكون لنا أفكارنا الخاصة التي تحمل الرقي في الطرح وتتسم بالإبداع والمعلوماتية، أن نتفاعل مع الإنترنت في إنتاج المحتوى لا الاستهلاك، تكون لنا بصمتنا الخاصة في فضاء الإنترنت، إن وجدت ذلك ممكناً بالتحقيق في ذاتك فاستمر وطور من ذلك وإن لم يكن ذلك لديك فماذا تنتظر؟ ابدأ من الآن.

لقراءة المقال بموقع صحيفة الشرق القطرية

 

Ammar Mohammed

عمار محمد ، مستشار ومدرب بالتسويق الرقمي ، يعتبر الإعلام هوايته،تخصصه وعمله ، مترجم بموقع تويتر ومن أوائل المبادرين في تأسيس مبادرة تغريدات #socialmedia Expert / Speaker / writer / Consultant / Trainer / #twitter translator

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.