غير مصنف

درس مجاني..في منتدى الجزيرة الثالث

هكذا فجأة دون مقدمات مسبقة ، أشار لي صاحبي احمد عاشور بأن اتكفل بمهمة التصوير لمنتدى الجزيرة الإعلامي الثالث

ساكون صريحاً معكم فبالرغم من أنني مصور منذ فترة طويلة إلا انها المرة الاولى التي احس فيها بأنني قادر على حمل هذه المسؤولية ليس لشيء سوى انني ساهمت مع اخواني في الجزيرة توك بتأسيس هذا الصرح الإعلامي الشبابي

اليوم الاول كنت اصف نفسي مع قطار المصورين فتارة التقط صورة لهذا وتارة لذاك ولم اجد حلاوة التصوير إلا بعدستي المسكينة التي اصبحت تنقل ما تراه ولكن بسرعة فائقة حتى كادت ان تلفظ انفاسها الاخيرة

محمد بشير الذي جلس يراقب تحركاتي عن كثب اثناء تصويري…اخذ يقول لي : عمار يالله صور بدنا صور للتقارير

اما  احمد عاشور فقال لي : نبغي صور من خلف الكواليس

يالله اتركوني لحالي ولكن كان كلامهما دفعة قوية لان اكمل المسير

البقية كانوا اسوداً بمعنى الكلمة ..فاسامة الكوهجي الذي جلس وسط الحضور بشماغه العربي ،أخذ يميزه عن غيره من الإعلاميين مما اعطاه تميزاً في الحضور وفي خروجه على شاشات الكاميرا

سلطان العنايشة ..صقر آخر ينقل لك الواقع الذي يراه عن كثب ويواصل مشواره لاضفاء نوع من الفكاهة والمتعة حينما يكتب تقاريره الصحفية

فاطمة...زميلة جديدة في مجال الإعلام انطلقت مستمرة في لقاءات شخصيات عديدة كعزمي بشارة وفيصل القاسم واعطاها دفعة قوية لتسير في مضمار الإعلام

ميسون .. والتي اعتبرها استاذتي الكبيرة في مجال التحرير الصحفي اخذت تعطيني جزءا من الدروس في كتابة التقارير وبعض الاخطاء البسيطة ولسان حالها يقول : ماتكررهاش يا عمّار مرة ثانية

ساسرد اسماءاً كثيرة ولكن درس جديد سأضيفه في مسيرتي الإعلامية من تصوير وكتابة للتقرير ومن حسن واداء في التعبير

صحيح يؤلمني انني لم أرى طارق أبو زيد – صاحب موقع دوّن والذي منعته ظروف خاصة بالسفر بان يكون حاضراً من بيننا ولكن يكفي اننا كنا نتذكره بين الفينه والأخرى في المنتدى

ختاماً

لفريق الجزيرة توك اقول لكم الف تحية وكما نقول يعطيكم ربي العافية نحو إعلام ينبض شباباً

Ammar Mohammed

عمار محمد ، مستشار ومدرب بالتسويق الرقمي ، يعتبر الإعلام هوايته،تخصصه وعمله ، مترجم بموقع تويتر ومن أوائل المبادرين في تأسيس مبادرة تغريدات #socialmedia Expert / Speaker / writer / Consultant / Trainer / #twitter translator

مقالات ذات صلة

‫4 تعليقات

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.